تناتيش
ضيفنا الكريم:
سجلاتنا في منتدى تناتيش
تفيد بأنك غير مسجل لدينا ، وكم هي سعادتنا عند قيامك بالتسجيل ، لتصبح واحدأ من أسرة المنتدى

نتمنى لك دوام الصحة والعافية






تناتيش


 
التسجيلالرئيسيةبحـثدخولللتواصل مع الإدارة

شاطر | 
 

 الفصل التاسع - الوحدة طريق النصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أيمن بركات
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 172
البلد : أرض الكنانة
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : 18/06/2008

مُساهمةموضوع: الفصل التاسع - الوحدة طريق النصر   السبت مارس 28, 2009 12:02 am


الفصل التاسع ( الوحدة طريق النصر )
س1: اذكر الأسباب التي أدت إلى غضب الشعب العربي وحسرته ؟ وماذا تمنى المخلصون ؟


غضب الشعب العربي بسب( أ )الفرقة والانقسام ( ب )الخلاف الناشب بين حكامه من الملوك والأمراء

( جـ ) حسرته على القوة التي يضيعونها في الحروب بينهم ( د ) تركهم للفرنج يحتلون البلاد

وتمنى المخلصونفي القاهرة ودمشق 1- اتحاد حكامه 2- وتوجيه جهودهم إلى محاربة العدو
-----------------------------------------------------------------------------------------------------



س2: ما الأهداف التي سعت إليها الجمعيات السرية ؟

ج: 1- بث الكراهية للفرنج ومن يلوذ بهم 2- توحيد الصفوف وتعبئة القلوب ليوم الفصل

---------------------------------------------------------------------------------------------------------

س3: كان من البارزين في جمعيتي القاهرة ودمشق " القماش وابن عبدالسلام " اذكر ما تعرفه

عنهما 0

ج: 1- أبو بكر القماش : تاجر مصري شهم ، رصد جزءاً كبيراً من ثروته للجهاد في سبيل الله

والوطن ، قام بدور كبير في التجهيز لعودة " نجم الدين " إلى مصر .

2- العز بن عبد السلام : عالم كبير ، ذاع عنه صراحته وإقدامه ،ـ وتمسكه بالحق ، ومواجهة

المخطئين بأخطائهم ، لا يخشى إلا الله

** وبجهود هاتين الجمعيتين زاد أنصارهما يوماً بعد يوم .

---------------------------------------------------------------------------------------------------------

س4: كيف كانت شجرة الدر وثيقة الصلة بجمعية القاهرة ؟ وما مظاهر تقربها إلى الشعب ؟

ج: كانت وثيقة الصلة بجمعية القاهرة 1- بتشجيعها 2 أمدتها بالمال

أما مظاهر تقربها للشعب :1- تقربها للشعب بالعطاء و بالهبات 2- رعاية المحتاجين

والعطف على الفقراء 3- تقوية علاقتها بالسيدات فزدن محبة لها وثناء عليها .

-------------------------------------------------------------------------------------------------------

س5: كيف اجتهد " نجم الدين " في إصلاح البلاد ؟ وما موقف الحاقدين منه ؟

ج: 1- دعوته إلى الإصلاح 2- رد المظالم 3- تعمير ما أفسده العادل وحاشيته

أما موقف الحاقدين : فعملوا على هدم إصلاحاته ، وانضم إليهم كل حاسد وحاقد

ولكنه لم يكن غافلاً عنهم بسبب عيونه الذين يخبرونه بكل كبيرة و صغيرة

---------------------------------------------------------------------------------------------------------

س6: اذكر موقف " نجم الدين " من الحاقدين ؟ وما أثر موقفه على " داود " ؟

ج: * قبض عليهم * صادر أملاكهم وأموالهم * قتل عدداً منهم

* فر الكثير منهم إلى دمشق ولجأوا إلى الصالح إسماعيل

وأثر ذلك على " داود " فعاد إلى الكرك خوفاً أن يفعل به " نجم الدين " مثلما حدث مع الحاقدين من الأمراء , ومعه " سوداء " ، و ورد المنى ونور الصباح



س7: وضح كيف أعمى الحقد والخوف " الصالح إسماعيل " .

ج: اشتد فزع " إسماعيل " عندما علم باستعداد " نجم الدين " له ، فدبر ليفاجئ " نجم الدين " قبل

أن يسير إليه ، وأرسل إلى الفرنج واتفق معهم أن ينصروه ، وقدم لهم ما أرادوا من البلاد ثمناً لتلك

المعاونة ، كما اتفق مع " صاحب حمص " و " صاحب حلب " على نصرته

---------------------------------------------------------------------------------------------------------

س8: ما أثر اتفاق " إسماعيل مع الفرنج على " جمعية القاهرة " ؟

ج: عندما علموا بالاتفاق هبوا يستصرخون المسلمين ، ويدعونهم إلى الجهاد والتطوع بالأنفس والأموال لمحاربة عدو الله " إسماعيل " ، وساعدتهم شجرة الدر بهباتها

----------------------------------------------------------------------------------------------------------

س9: بم أذن إسماعيل للفرنج ؟ وما أثر ذلك على " أهل دمشق " ؟

ج: أذن لهم بدخول " دمشق " لشراء السلاح منها ، فاندفعوا يشترونها بالأثمان الغالية

أما أهل دمشق : 1- اشتعلت النيران في صدورهم 2- أسرعوا إلى العلماء يستفتونهم في هذه

الجريمة ، فأفتوا بتحريم بيع السلاح للفرنج ، ومن يفعل ذلك فهو مارق عن الدين -------

**********************************************


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abarakat.mam9.com
أيمن بركات
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 172
البلد : أرض الكنانة
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : 18/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: الفصل التاسع - الوحدة طريق النصر   السبت مارس 28, 2009 12:03 am

س10: لمَ أفتى " العز بن عبد السلام " بأن إسماعيل لا يصلح ملكاً للبلاد ؟ وما أثر هذه الفتوى عليه ؟

ج: لأن " إسماعيل " ساعد الفرنج ، وأباح بيع السلاح لهم وكان أثر الفتوى عليه بأن إسماعيل أمر


باعتقاله ، ولكن الشيخ لم يهتم ، وفتح صدره للموت ،

فثارت الثورة ضد إسماعيل مما أدى إلى الإفراج عنه وطرده من مصر

----------------------------------------------------------------------------------------------------------

س11: ما المفاجأة التي حدثت عند التقاء جيش الشام وجيش مصر ؟ وما نتيجتها ؟

ج: عندما التقى جيش الشام بقيادة إسماعيل ومعه أنصاره من الفرنج بجيش مصر انضم الكثير من جيش

إسماعيل إلى جيش مصر بتدبير من جمعية دمشق

والنتيجة هي : انقض جيش مصر على الفرنج يقتلونهم ، ويقتلون من بقي مع إسماعيل الذي نجا

بنفسه إلى دمشق

----------------------------------------------------------------------------------------------------------

س12: كان لتحقيق النصر على جيش إسماعيل أثراً على " شجرة الدر " وضح .

ج: سعدت وأقبلت على نجم الدين تهنئه قائلة :" دنا الأمل يا مولاي ، وعلى يديك ستتوحد

البلاد كما وحدها " صلاح الدين " ، وتطرد الفرنج منها أو يدفنون فيها ومعهم التتار

-----------------------------------------------------------------------------------------------------------

س13: ماذا تمنى " نجم الدين " ؟ وبم نصحته " شجرة الدر " ؟ وما موقفه من نصيحتها ؟

ج: تمنى أن يكون مع الجيش ليشاهد هزيمة العدو ويقضي عليه .

ونصحته بـ أن يقيم في مصر ويرسل جيشه حيث أن ميدان الإصلاح لا يقل عن ميدان السلاح

واقتنع برأيها ، وأرسل جيوشه فالتقت مع جيش إسماعيل مرة أخرى وهزمته

س14: ما الحدث الأليم الذي قلل من فرحة " شجرة الدر " بالنصر ؟ وكيف حاول نجم الدين أن يخفف عنها ؟

ج: الحدث الأليم هو : مرض ابنها خليل ووفاته

** وخفف نجم الدين عنها بـ : 1- قام معها برحلة نيلية لرؤية آثار مصر في الجنوب

2- قام معها برحلة إلى أحضان الريف في شمال البلاد

---------------------------------------------------------------------------------------------------------

س15: لماذا غضب " نجم الدين " بعد وصول البريد إليه ؟ وعلامَ عزم ؟

ج: غضب لأنه علم بهجوم إسماعيل على " حِمص " ومعه " سوداء والجاريتان "

وعزم على : أن ينزع فؤاده ، وأن يوصله إلى الهلاك ، وتوعد أن يطير إليه قبل أن تشرق الشمس ،

فخرج بجيشه إلى دمشق
=================== بعض اللغويات====================



الناشب = القائم // بث = نشر // يلوذ = يلجأ ، يحتمي // البائسين = الفقراء // حظيت = نالت // وطدت = وثقت ، قوت والمضاد أضعفت // ناقم = جاحد وحاقد // عيونه = جواسيسه // الموسرون = الأغنياء // غلت = ثارت // مراجلها = قدورها والمفرد مِرجل // ماجت = ثارت // حبور = سرور // الكرَّة = الهجمة // نزع فؤاده = خلع قلبه والمراد قتله وجمعها أفئدة //
==================== التدريب===================




س: وقد تكونت من هؤلاء المخلصين جمعيتان سريتان إحاهما بالقاهرة ، والأخرى بدمشق ، وأخذت كل منهما تعمل على بث الكراهية للفرنج ومن يلوذ بهم ، وعلى توحيد الصفوف ، وتعبئة القلوب ليوم الفصل ، أما نجم الدين فقد اجتهد في إصلاح البلاد . . . . . . . . . . .

( أ ) اذكر مرادف { بث - يلوذ } ومضاد { توحيد - إصلاح } وجمع { الأخرى } ومفرد { البلاد }

والمقصود بـ { يوم الفصل }

( ب ) ما الدوافع التي أدت إلى تكوين هاتين الجمعيتين ؟ وماذا تعرف عن البارزين في كل منهما ؟

( جـ ) كان نجم الدين نموذجاً للحاكم المسؤول عن رعيته – وضح ذلك .

( د ) ما موقف الحاقدين من نجم الدين ؟ وكيف توصّل إليهم ؟ وما تصرفه نحوهم ؟

( هـ ) حددت العبارة عوامل تحقيق النصر – وضحها .

--------------------------------------------------------------------------

س: ما الاتفاق الذي عقده إسماعيل مع الفرنج ؟ وما أثره على جمعية القاهرة ؟

س: أفتى ابن عبد السلام بعدم صلاحية إسماعيل للحكم – فلماذا ؟ وما أثر ذلك عليه ؟ وما أثره على أهل دمشق ؟

س: ضع علامة ( / ) أمام الصواب ، وعلامة ( x ) أمام الخطأ مع التصويب

§ أفرج إسماعيل عن العز بن عبد السلام لأن أنصاره حذروه من عاقبة ذلك ( )

§ زاد غليان صدور أهل دمشق لأن إسماعيل قام باعتقال نجم الدين والقماش ( )

§ جهر العز بن عبد السلام بفتواه على منبر الجامع الأزهر بالقاهرة ( )

§ كانت هناك صلة بين جمعيتي القاهرة ودمشق السريتين ( )

§ عرف نجم الدين بموقف الحاقدين عندما أخبره داود بذلك ( )

§ انضم الكثير من جيش الشام إلى جيش مصر بتدبير من جمعية دمشق ( )

§ عزم نجم الدين على نزع فؤاد إسماعيل عندما علم بهجومه على " حلب " ( )

§ لجأت سوداء والجاريتان إلى الصالح إسماعيل في دمشق ( )
===============

**********************************************


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abarakat.mam9.com
 
الفصل التاسع - الوحدة طريق النصر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تناتيش :: تناتيش التربية والتعليم ::   اللغة العربية-
انتقل الى: